loader

نقاط على الحروف بقلم ايلي مجاعص

إرحلي يا "مباركة"!


On 26 February, 2020
إرحلي يا "مباركة"!

إذهبي عنا بسلام يا كورونا.. لماذا تريدين أن تجلبي الإهانة لنفسك ؟.. غادري بكرامتك.. إرحلي عن لبنان بشهامة ورأسك مرفوع لا ذليل.

يا كورونا.. والله إنّ أخطر الجراثيم لم تقوَ علينا.. من النفايات المكدسة على الطرقات وبين المنازل.. الى تلوث البحر والأنهر.. الى المياه المبتذلة التي اختلطت بمياه الشفة والري.. الى تلوث البيئة من دخان معمل الكهرباء في الذوق والمولدات الكهربائية التي تنفث سمومها أمام كل بيت وعند زاوية كل شارع .. الى حرق الدواليب أثناء المظاهرات.. الى المقالع والكسارات وشركات الترابة في شكا وغيرها ...

ماذا أخبركِ بعد يا كورونا؟.. وقبل أن أنسى، ولئلا يعتب عليّ أحد.. هناك المواد الغذائية الملوثة أو منتهية الصلاحية .. ناهيك عن حال بعض الأدوية في الصيدليات..

إليكِ يا كورونا هذه النصيحة: إرحلي عن لبنان بكرامتك. فهناك جراثيم أقوى منك الف مرة ونحن نتعايش معها، من تصريحات المسؤولين السقيمة.. الى المعالجات غير المسؤولة للأزمة التي تكاد تقضي علينا.. الى "حائط برلين" الذي أصبح حائط المبكى في محيط مجلس النواب. الى الاحزاب الموبوءة.. الى سيارات المواكبة المسلحة.. الى ضرب المتظاهرين بالعصي وبالقنابل المسيلة للدموع.. الى قلع عيون بعض الشبان المتظاهرين ..الى انقطاع الخبز تارة.. واضراب محطات البنزين تارة أخرى، من دون أن ننسى طبعاً إخفاء الدولار من البنوك ووقفات الذلّ لاستجدائه...

يا كورونا انتِ مجرد جرثومة صغيرة لا تُرى بالعين المجردة.. أما "الكورونات" التي تسرح وتمرح بيننا ونراها كل يوم بأم أعيننا، فهي أشد خطراً وفتكاً منك.

رجاء، إرحلي ولا تحاولي أن تبيعي المي في حارة السقايين!.


Voyages Galleon