البعريني استضاف معوّض: لبنان من دون إحتضان عربي ودولي ذاهب الى الهاوية


On 30 September, 2022
Published By Karim Haddad
البعريني استضاف معوّض: لبنان من دون إحتضان عربي ودولي ذاهب الى الهاوية

استقبل عضو تكتل "الاعتدال الوطني" وليد البعريني وعقيلته رئيس حركة "الإستقلال" النائب ميشال معوض وعقيلته وفريق عمل مؤسسة رينيه معوض، في دارته في فنيدق، بحضور عدد من فاعليات البلدة وأهال.

وقال البعريني: "علاقتنا مع آل معوض ليست جديدة، فقد بدأت خلال انتخابات الشمال قبل أن يتم تعديل قانون الإنتخاب، ورغم خسارتنا للعلاقة الإنتخابية بحسب قانون الإنتخاب المُستحدث، لكننا ما نزال محافظين على صداقتنا وتواصلنا مع آل معوض برئاسة النائب الصديق ميشال، فأهلاً وسهلاً به وبالوفد المرافق في دارتهم الثانية".

أضاف: "لقد تم التحضير لهذه الزيارة قبل تعيين موعد جلسة الانتخاب الأولى لرئيس الجمهورية، فيوم أمس نحن في التكتل لم نُسم أحدًا للرئاسة، فقد اخترنا لبنان، ونريد التعاون مع جميع الأطياف لجمع أكبر عدد ممكن من الأصوات لإنقاذ البلد مما هو واقع فيه، واختيار رئيس جمهورية على قدر آمالنا وآمال اللبنانيين".

وتابع: "نحن في تكتل الاعتدال الوطني بالإشتراك مع بعض الزملاء على تنسيق دائم، لإختيار الرئيس المناسب لإنقاذ لبنان، فلبنان من دون إحتضان عربي ودولي ذاهب الى الهاوية، أمامنا فرصة مصيرية للتعاون ووضع خطة جدّية والعمل لإعادة الثقة في وطنٍ نؤمّن من خلاله مستقبل أبنائنا، ففي هذه الأجواء السلبية للأسف اذا لم نتعاون بصدقٍ واخلاص لن نتمكن من النهوض من هذه الأزمة، لذلك سنتعاون مع جميع الكتل النيابية للوصول الى قواسم مشتركة ليكون خيار الأكثرية في المجلس هو انقاذ لبنان".

وأردف: "لقد أمضيت تجربتي الإنتخابية السابقة في التحضير للمصالحات وغير ذلك، لكنني اليوم مصمم على مسار الانماء والعمل المؤسساتي. نعود ونجدد دعوتنا للعمل والتواصل مع الجهات المانحة في ظل غياب الدولة، ولقاؤنا اليوم مع مؤسسة رينيه معوض هو تأكيدٌ لهذا المسار الناجح الذي سيدفعنا الى الامام".

وختم: "للمناسبة نشكر مؤسسة رينيه معوض على مساهماتها في هذه المنطقة، وندعوها للمزيد من التعاون فالمنطقة بحاجة لكثير من الخدمات والإنماء، كما علينا التعاون لحماية بيئتا لتعزيز السياحة الداخلية والخارجية".

معوض 

بدوره، قال معوض: "زيارتنا اليوم لفنيدق مقررة سلفا، وأساسها إنمائي، نحن موجدون اليوم في فنيدق كمؤسسة رينيه معوض، ونعلم كم كانت عكار وفيّة عبر التاريخ، وهي باقية في قلوبنا وبمشاريعنا الإنمائية، وسنبقى مستمرين في مؤسسة رينيه معوض الى جانب الاهالي للتعويض عن التقصير في هذه المنطقة المحرومة قدر الإمكان".

أضاف: "كان لقاء اليوم فرصة للتشاور مع الزميل البعريني في التطورات السياسية الأخيرة على الساحة، فلا يخفى على أحد بأننا لن نستطيع الإستمرار بهذا المسار في لبنان، ولسنا في واقع يسمح بالإستمرار في ظل صراعات عقيمة، في وقت الشعب اللبناني يُذل ويهرب بمراكب هجرة ويموت. نحن بحاجة اليوم الى حل وليس لإدارة أزمة، تبدأ بالاستحقاق الرئاسي ويتبعه اعادة تكوين للسلطة، وهذا لا يمكن ان يكون بشروط احد، بل بشروط الدولة اللبنانية التي تجمعنا وتحمينا، وواجبنا أن نتحلّى بالشجاعة لنقول الامور كما هي. ونحتاج اليوم لتوافقٍ كالتوافق الذي اتى بالرئيس فؤاد شهاب والرئيس رينيه معوض، هذا هو التوافق الذي نبحث عنه اليوم تحت سقف الدولة والسيادة اللبنانية بالعودة الى اتفاق الطائف واعادة ربط لبنان بمحيطه العربي وبالعالم، فلبنان خارج الحضن العربي والشرعية الدولية كالسمكة خارج الماء".

وختم: "واجبنا اليوم العمل على جمع قوى المعارضة بمختلف توجهاتها وخلق ميزان ودينامية تسهم بإيصالنا إلى توافق وطني جدي لإنقاذ لبنان، ونعدكم بأن مؤسّستي رينيه معوض وعكار الحياة ستؤسسان لشراكة طويلة الأمد للتخفيف عن هذه المنطقة وأهلها".

مأدبة واجتماعات 

وبعد اللقاء، أولم البعريني على شرف معوض والوفد المرافق في مطعم "أرز القموعة"، بحضور منسق عام تيار "المستقبل" رئيس اتحاد بلديات جرد القيطع عبد الاله زكريا، رئيس بلدية فنيدق سميح عبد الحي والرئيس السابق احمد عبدو البعريني.

ثم عُقدت إجتماعات متتالية في دارة البعريني بحثت في مشاريع عدة مع بلديات فنيدق، مشمش، القرنة، برج العرب، وحيزوق والتجمع الشبابي لإنماء حلبا.

المصدر: "وكالة الأنباء المركزية"




إقرأ أيضاً

النائب ​ملحم خلف: لا تأثير فرنسي أو أميركي أو سعودي على نواب قوى التغيير
الثنائي يعد العدة لفترة شغور طويلة بذريعة تأمين التوافق