احرص على أن تكون في نظامك الغذائي... إليك بعض الأطعمة التي تحارب السرطان!


On 07 August, 2022
Published By Tony Ghantous
احرص على أن تكون في نظامك الغذائي... إليك بعض الأطعمة التي تحارب السرطان!

لا يوجد نوع طعام واحد يقي من السرطان، ولكن مزيجاً صحيحاً من الأطعمة بإمكانه أن يُحدث فرقاً. اختيارك للأطعمة هو سلاحك ضد المرض، لذلك احرص على أن يكون طبقك غنياً بثلثين من الأطعمة النباتية مقابل ثلث من البروتين الحيواني، وفقاً للمعهد الأميركي للأبحاث السرطانية.

 

صحيح أن هناك عوامل مؤثرة لا يمكن التحكم بها مثل العامل الوراثي وارتباطه بالإصابة بالسرطان، لكن يوجد في المقابل عوامل ومسببات عديدة يمكن تعديلها والتي قد تساعد على التقليل من خطر الإصابة. وفق منظمة الصحة العالمية يلعب الغذاء دوراً بنسبة 30% من حالات السرطان، لذلك اختيار تناول بعض الأطعمة يساعد على مخاربة الأورام السرطانية في الجسم.

 

في هذه السطور، ندرج قائمة ببعض الأطعمة التي تساعد على محاربة #الخلايا السرطانية والخلايا الحرة وفق ما نشر موقع Webmd.

 

الخضروات والفواكه

تعتبر الخضروات والفواكه غنية بالمعادن الغذائية التي تحارب السرطان، وكلما تنوعت ألوانها حصلنا على فيتامينات أكثر. إذ تساعد هذه الأطعمة على التقليل من خطر الإصابة بالسرطان، بالإضافة إلى الحفاظ على وزن صحي. إذ يؤدي اكتساب الوزن الزائد إلى زيادة خطر الإصابة ببعض أنواع السرطانات ومنها سرطان القولون، سرطان المريء وسرطان الكلى. لذلك تتمثل النصيحة الأولى بتناول  الخضروات والتنويع فيها، خصوصاً ذات اللون الأخضر والأحمر والبرتقالي.

 

 

إفطار يكافح السرطان

 

يعرف حمض الفوليك بإسم "فولات" أو B9، وهو يساعد في الحماية من سرطان القولون والمستقيم وسرطان الثدي. ويمكن إيجاد هذا الفيتامين في قائمة الأطعمة الصباحية الموجودة على مائدة الإفطار، وتعتبر حبوب الإفطار المدعومة ومنتجات القمح الكاملة وعصير البرتقال والبطيخ والفراولة من المصادر الغنية يهذا الفيتامين.

كما يوجد حمض الفوليك في الملفوف والخضار ذات الأوراق الخضراء الداكنة، والبيض والهليون والحمضيات، ومعظم أنواع السمك. كما ننصح المرأة الحامل أو التي تستعد للحمل التركيز على هذه الأطعمة الغنبة بحمض الفوليك التي تحمي من التشوهات الخلقية.

 

 

سحر الطماطم

بغض النظر عن الليكوبين الذي يعطي اللون الأحمر للطماطم، إلا أن بعض الدراسات أظهرت علاقة بين تناول الطماطم والتقليل من خطر الإصابة بأنواع سرطانات عديدة منها سرطان البروستات. إذ تحتوي الطماطم على مضادات للأكسدة تساهم في محاربة الخلایا السرطانیة، ويمكن الاستفادة من فوائدها من خلال الطبخ أو العصير أو الصلصلة.

 

الشاي مكافح للسرطان

برغم من أن الأدلة ما زالت متقطعة، إلا أن الشاي، وتحديداً الشاي الأخضر، قد يكون محارباً قوياً ضد السرطان. وقد أظهرت بعض الدراسات المخبرية، أن الشاي الأخضر لعب دوراً في ابطاء أو منع تطور السرطان في خلايا القولون، الكبد والثدي والبروستات. كما كان له تأثير مماثل على خلايا الرئة والجلد. كذلك ارتبط الشاي الأخضر بتقليل مخاطر الإصابة بسرطان المثانة، المعدة والبنكرياس، ولكن نحن بحاجة إلى مزيد من الدراسات على البشر قبل التوصية بالشاي كمكافح للسرطان.

 

تقليل شرب الكحول

سرطان الفم، والحلق والحنجرة والمريء والكبد والثدي، مرتبطة جميعها بتناول الكحول، كما يزيد من خطر الإصابة بانواع أخرى منها القولون والمستقيم. لذلك أوصت جمعية السرطان الأميركية بعدم شرب الكحول أو تقليل شربها بحيث لا تتعدى الكوبين يومياً عند الرجال وكوب واحد يومياً عند النساء.

 

المصدر: "النهار"

إقرأ أيضاً

ما أحدث المعايير في تقنية "ابتسامة هوليوود؟
جهاز لفحص مستوى السكر في الدم... بدون ألم أو وخز