الموظّفون يقترعون: جوٌّ هادئ وإجراءات أمنيّة مشدّدة


On 12 May, 2022
Published By Karim Haddad
الموظّفون يقترعون: جوٌّ هادئ وإجراءات أمنيّة مشدّدة

فُتحت صباح اليوم صناديق الاقتراع للموظفين المشاركين في أعمال الانتخابات النيابية في مختلف الاراضي اللبنانية الاحد المقبل، وبدأوا الاقتراع في اقلام بيروت الاولى والثانية الانتخابيتين، لينصرفوا بعدها الى التحضير لاستلام صندوق واغراض المركز الذي سيستلم رئاسة قلم والمساعد له في العملية الانتخابية، في جو من الهدوء والانتظام.
 
ويُشار إلى أنّ أقلام الموظفين لبيروت الثانية تتضمن 700 وناخبَين وبيروت الاولى 70 موظفا ناخبا. وتضم بيروت الاولى، الاشرفية والمدور والرميل والصيفي، فيما بيروت الثانية تضم المزرعة ودار المريسة ورأس بيروت وزقاق البلاط والمصيطبة والباشورة وميناء الحصن والمرفأ.

وفي مرجعيون، فتحت صناديق الاقتراع أمام موظفي القضاء الذين يبلغ عددهم  529، في قلم اقتراع واحد، داخل  مبنى سرايا مرجعيون الحكومي، في حضور البعثة الأوروبية لمراقبة الانتخابات وجمعية LADE ومندوبي المرشحين، وفي اجواء هادئة اشرف عليها قائمقام مرجعيون وسام حايك وسط اجراءات امنية للجيش وقوى الامن الداخلي حول مركز الاقتراع.

وفتحت صناديق الاقتراع في مركز ثانوية صور الرسمية المختلطة، وقد اتخذ الجيش إجراءات أمنية في محيط المركز لضمان سلامة الانتخابات، فيما تتولى عناصر من قوى الأمن الداخلي الإجراءات داخل المركز لتسهيل عملية الاقتراع. ومن المقرر ان يقترع 880 ناخبا وناخبة موزعين على قلمي اقتراع.

وفي سرايا زغرتا بدأت عملية الاقتراع، ويبلغ عدد الموظفين 227 موظفا داخل مركز اقتراع واحد يضم قلم اقتراع واحدا. وكانت قائمقام زغرتا ايمان الرافعي قد وصلت باكرا الى مركز الاقتراع في السرايا واطلعت على حسن سير العملية الانتخابية.

وفي عكار، جال محافظ عكار المحامي عماد اللبكي على أقلام الإقتراع منذ السادسة صباحا، للتأكد من الاستعدادات للعملية الانتخابية، في حين فتحت صناديق الاقتراع عند السابعة صباحا للبدء بعملية إلاقتراع، حيث من المقرر ان يقترع  1888 ناخبا وناخبة في 4 أقلام في سرايا حلبا الحكومية، في حضور مراقبين من بعثة الاتحاد الاوروبي لمراقبة الإنتخابات في لبنان LADE ومراقبين من الجمعية اللبنانية من أجل ديموقراطية الانتخابات ومندوبين عن اللوائح الثمانية في عكار.
 
وقد بدأ الموظفون بالتوافد الى سرايا حلبا للإدلاء بأصواتهم لانتخاب 7 مرشحين لتمثيلهم في المجلس النيابي من أصل  50 مرشحا موزعين في 8 لوائح ، وسط إجراءات أمنية لقوى الأمن الداخلي في باحة السرايا وأمام مراكز الإقتراع.

وتجري عملية اقتراع الموظفين في البترون وسط الإجراءات والتدابير اللازمة وفي حضور مندوبي اللوائح والمرشحين. 
 
يبلغ عدد الناخبين 286 موظفا سيدلون بأصواتهم في مركز اقتراع واحد في قاعة المحكمة في السرايا يضم قلم اقتراع واحدا. وكان قائمقام البترون روجيه طوبيا قد وصل قبل فتح مركز الاقتراع لمواكبة العملية الانتخابية واطلع على سيرها.

وفي سرايا طرابلس، فتحت صناديق الاقتراع في موعدها حيث سيدلي 771 موظفا باصواتهم في قلمين، وسط اجراءات امنية مشددة نفذتها عناصر قوى الامن الداخلي في محيط السرايا، فيما اتخذت عناصر الجيش اجراءات مشددة في الشوارع الرئيسة والفرعية وعند مفترق الطرقات.
 
وفي زحلة، بدأ موظفو الادارات العامة والاساتذة وعددهم 536 موظفا، بالتوافد الى الطابق الثاني من سرايا زحلة منذ السابعة صباحا للإدلاء بأصواتهم في قلمي اقتراع خصصا لهم في حضور مندوبين عن اللوائح المتنافسة في دائرة البقاع الأولى، والعملية تجرى في أجواء هادئة وسط تدابير أمنية اتخذتها القوى الأمنية في داخل ومحيط السرايا.

كما تجري عملية اقتراع الموظفين في قضاء جزين في جو هادئ، ويبلغ عدد موظفي القضاء 230 مقترعا في قلم اقتراع واحد داخل مبنى ساريا جزين الحكومي باشراف قائمقام جزين يحيى حميدي صقر وحضور البعثة الاوروبية لمراقبة الانتخابات ومندوبي المرشحين، وسط إجراءات أمنية لقوى الامن الداخلي.
 
كذلك، فتح عند السابعة صباحا صندوق الإقتراع في سرايا جونية، وسط إجراءات لقوى الأمن الداخلي وحضور مندوبي اللوائح ومراقب لسير العملية الإنتخابية. ومن المقرر ان يقترع  132 ناخبا.

 

المصدر: "MTV"


إقرأ أيضاً

قبلان: سنخوض أكبر معركة سياسية لإنقاذ جسم الدولة
بالأرقام - اليكم عدد الموظفين الذين يقترعون اليوم