"آبل" مُتّهمة بفصل موظفة لقيادتها حركة ضد التحرّش في الشركة


On 19 October, 2021
Published By Tony Ghantous
"آبل" مُتّهمة بفصل موظفة لقيادتها حركة ضد التحرّش في الشركة


زعمت جانيك باريش الموظّفة في شركة "آبل" أنّها فُصلت من العمل بسبب قيادتها زملاءها في تحرّك ضدّ التحرّش والتمييز في داخل الشركة.

 

وقالت باريش، مديرة البرامج السابقة في "آبل"، إن الشركة أبلغتها بأنّه تمّ إنهاء خدمتها لحذفها موادّ عن أجهزة الشركة، في الوقت الذي كانت تخضع فيه للتحقيق بشأن تسريب معلومات لوسائل الإعلام.

 

وأضافت أنها حذفت التّطبيقات، التي تحتوي على تفاصيل عن مواردها المالية، وغيرها من المعلومات الشخصيّة، قبل تسليم أجهزتها للشركة كجزء من إجراءات التحقيق، نافية في حديث لـ"رويترز" أن تكون قد سرّبت أيّ معلومات.

 

وتعتقد باريش بأنّها فُصلت بسبب نشاطها في مكان العمل، معتبرة ما حدث انتقاماً واضحاً لحديثها عن الانتهاكات التي كانت تقع في مكان العمل.

 

من جهتها، قالت شركة "آبل" إنها لا تناقش المسائل المتعلّقة بالموظفين، وإنّها "ملتزمة بشدّة بالحفاظ على مكان عمل إيجابيّ وشامل"، وإنها تأخذ "جميع مخاوف" الموظّفين على محمل الجدّ.

 

وشهدت الشركة  مؤخّراً مشكلات أخرى متعلّقة بالموظّفين، حيث قال اثنان من الموظّفين الشّهر الماضي إنّهما وجّها تهمة ضدّ "آبل" إلى المجلس الوطني لعلاقات العمل، في وقت اتّهم العمّال شركة "آبل" بالانتقام ووقف مناقشة الأجور.المصدر: النهار العربي

المصدر: "النهار"





إقرأ أيضاً

نجاح أول جراحة يجريها روبوت في دبي
تجسسوا على مكالمات في عدة دول.. افتضاح عملية قرصنة "ضخمة"