الناطق باسم جورج كلوني وأمل علم الدين يحسمها: "ليست حاملاً"


On 31 July, 2021
Published By Tony Ghantous
الناطق باسم جورج كلوني وأمل علم الدين يحسمها: "ليست حاملاً"


نفى الناطق باسم الممثل جورج كلوني والمحامية أمل علم الدين الأخبار التي انتشرت بشكل واسع أمس عن حمل الأخيرة، وجزم بأن: "الأخبار عن أنّ أمل كلوني حامل غير صحيحة"، وفق ما نقل عنه موقع "الدايلي ميل" البريطاني.

وتبع هذا النفي ظهور الزوجين مع توأميهما إيلا وألكسندر، وهم يتنزّهون معاً في سيرنوبيو في إيطاليا، حيث تناولوا الغداء، وبعدها شاهدوا البطّ في البحيرة.

يذكر أنّ خبر حمل أمل علم الدين انتشر أمس بشكل واسع في الصحافة الأجنبية، وحاز اهتماماً كبيراً، بعدما نقل موقع " OK!" الأميركي عن مصدر، زعم أنّه مقرّب من الثنائي، يُفيد بأنهما أبلغا عدداً من أصدقائهما المقرّبين في الرابع من تموز الجاري أنّهما ينتظران طفلاً ثالثاً؛ وذلك خلال مأدبة عشاء بالقرب من الفيلا الخاصة بهما في إيطاليا.

ونقل المصدر إلى الموقع ما نسبه إلى عائلة كلوني من ترجيح أن تكون "أمل الآن في شهرها الثالث، وبدأت تظهر عليها علامات الحمل"، ودعوة إلى ترقّب انتشار الخبر "فقريباً جداً سيعلم الجميع بهذا الخبر".

وفي خلال إيراد المصدر ما وصفه بكواليس إعلان كلوني خبر الحمل، تحدّث عن حماسٍ كان مسيطراً على جورج، فيما بدت أمل أكثر إشراقاً، وقال: "كان متحمّساً جداً لمشاركة أصدقائه الخبر، بدا عليه الشعور بالفخر"، مضيفاً أنّ كلوني لطالما عبّر عن رغبته في توسيع عدد أفراد عائلته وإنجاب المزيد من الأولاد، كما عبّرت أيلا دائماً عن رغبتها في الحصول على شقيقة.

وهذه ليست المرة الأولى التي تخرج فيها شائعة حمل أمل علم الدين ويتبعها نفي سريع، إذ نشر موقع "هوليوود لايف" تقريراً زعم فيه أنّ أمل حامل، ناسباً إلى أصدقاء مقرّبين من الزوجين قولهم: "تشعر أمل بالأعراض عينها التي شعرت بها عندما علمت أنها حامل في المرة الأولى، فهي تأكل بشراهة، وأصبحت عاطفية أكثر من الطبيعي".

أما موقع "غوسيب كوب" فكذّب الخبر، ونقل عن مصدر مقرّب من كلوني نفيه المعلومات المتناقلة، مذكّراً بأنّ الموقع عينه، الذي نشر الخبر، سبق له أن نشر معلومات مغلوطة بشأن الزوجين؛ الأولى بأنها حامل في العام 2014، والثانية في العام 2015 عن طلاقهما.

المصدر: "النهار"





إقرأ أيضاً

صابرين تردّ على منتقدي خلعها الحجاب... وعن حلا شيحة: " هي في حالة تخبّط"
تفاعل مع صور باميلا الكيك وحسين فهمي: "مع الكبير"

service_img