loader

أخبار لبنان

من أمام منزل الحريري الباريسي: كلن يعني كلن وسعد واحد منن


On 28 October, 2020
Published By Karim Haddad
من أمام منزل الحريري الباريسي: كلن يعني كلن وسعد واحد منن

عشية الذكرى السنوية الاولى لتقديم رئيس الحكومة سعد الحريري استقالته تحت ضغط ثورة 17 تشرين، عُلّقت على باب منزله في باريس صورا تندد بعودته الى السراي الحكومي، بعدما أجبرته ثورة  17 تشرين على الإستقالة في 29 تشرين الاول من العام 2019، وقد كتب عليها: اكثر من 200 شخص ما ماتوا بالمرفأ لعيونك، وكلن يعني كلن وسعد واحد منن، اكثر من 6500 جريح ما سال دمهم بانفجار المرفأ لعيونك".

الصور طبعت باللون الأزرق، تيمناً على الأرجح باللون المعتمد لتيار "المستقبل"، وفيها صورة الحريري مصحوبة بعبارات عبّرت عن اعتراضهم على خطوة تكليفه، باعتباره جزءاً من الطبقة السياسية نفسها التي انتفض ضدها الشعب، ويطالب، منذ 17 تشرين الأول 2019، بإسقاطها، باعتبارها مسؤولة عن الأزمة التي يعانيها اللبنانيون اليوم، اقتصادياً ومالياً وسياسياً، إضافة إلى جريمة مرفأ بيروت وسواها من الحرائق والأحداث التي دفع لبنانيون ثمنها بأرواحهم وممتلكاتهم ومدخراتهم.

العبارات صيغت بالعربية والفرنسية، واعتبروه فيها أحد المسؤولين عن انفجار مرفأ بيروت، أسوة بالطبقة الحاكمة منذ عقود، وواحداً من أركان المنظومة السياسية التي دفعتهم للهجرة، كما ذكروه بمسؤولياته وواجباته حيال موظفي شركة أوجيرو وتلفزيون وجريدة "المستقبل".

 

المصدر: "وكالة الأنباء المركزية"

Municipality




إقرأ أيضاً

وليد جنبلاط: الأمور ستتأزّم أكثر بكثير على مشارف الشتاء
بيني غانتس يهدد لبنان بـ "دفع الثمن": أصوات تتحدث عن سلام مع إسرائيل؟!

service_img


service_img