loader

أخبار الصحة

عداد "كورونا" الى رقم قياسي هو الاعلى منذ 21 شباط.. 175 اصابة جديدة وحالة وفاة


On 25 July, 2020
Published By Karim Haddad
عداد "كورونا" الى رقم قياسي هو الاعلى منذ 21 شباط.. 175 اصابة جديدة وحالة وفاة

يواصل عدّاد كورونا حصد المزيد من الاصابات التي توزّعت بين مناطق عدة، وليسجل اليوم رقما قياسيا هو الاعلى منذ 21 شباط  حيث اعلنت وزارة الصحة العامة تسجيل 175 اصابة كورونا جديدة وحالة وفاة، توزّعت بين 144 من المقيمين و31 من الوافدين،  ورفعت العدد التراكمي للحالات المثبتة الى 3582.

وجاء في التقرير:

 

غرفة ادارة الكوارث: وأصدرت غرفة العمليات الوطنية لإدارة الكوارث تقريرها اليومي حول وباء كورونا المستجد، ، تجدون تفاصيله في pdf في اسفل الصورة اعلاه.

مستشفى الحريري: وأفاد مستشفى رفيق الحريري الجامعي، في تقريره اليومي عن آخر المستجدات حول فيروس كورونا Covid- 19، والذي يبين بالأرقام الحالات الموجودة في مناطق العزل والحجر داخله، أن عدد الفحوصات التي أجريت داخل مختبراته خلال ال24 ساعة المنصرمة بلغ 454 فحصا، وان عدد المرضى المصابين بالفيروس الموجودين داخل المستشفى للمتابعة 69 مريضا، وعدد الحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس التي تم نقلها من مستشفيات أخرى خلال ال24 ساعة المنصرمة هو 16 حالة.

وإذ لفت إلى عدم تسجيل أية حالة شفاء جديدة، واستقرار عدد المتعافين داخله منذ البداية حتى تاريخه، عند 259 حالة شفاء، أعلن إخراج 5 حالات إيجابية إلى الحجر المنزلي بعد تأكيد الطبيب على شفائها سريريا.

وأعلن وجود 17 حالة حرجة داخله.

ودعا من يود معرفة عدد الإصابات على كل الأراضي اللبنانية، إلى متابعة التقرير اليومي الصادر عن وزارة الصحة العامة.

وختم مذكرا بأن "مركز الاتصالات الخاص بفيروس كورونا للإستجابة للطوارئ ومعرفة نتائج الفحوصات، يعمل 24 ساعة في اليوم، 7 أيام في الأسبوع بما في ذلك أيام العطل الرسمية، من خلال الرقم 820830-01 أو من خلال خدمة الاتصال عبر الWhatsApp 897961-76".

جبيل: وفي الاطار، أفيد ان نتائج فحوص ال PCR التي أجراها الفريق الطبّي في مستشفى البوار الحكومي أمس، وبتكليف من وزارة الصحة، في بلدة بجة في قضاء جبيل لـ 45 مواطنا من بلدات حاقل، الخاربة جدايل وبجة، ممن خالطوا الممثل وجيه صقر الذي ثبتت إصابته ووالدته بالفيروس، جاءت 43 منها سلبية، واثنتان ايجابية تعودان لمواطنين من بلدة الخاربة هما الشقيقان ج.ج وأ.ج.
ودعا رئيس بلدية بجة رستم صعيبي الاهالي الى التزام الارشادات الوقائية لجهة وضع الكمامات والتزام التباعد بين المواطنين خلال زياراتهم المحال التجارية، مؤكدا أن البلدية في خدمة المواطنين لاسيما المسنين منهم لتأمين كل ما يحتاجون اليه.
وكانت قائمقام جبيل نتالي مرعي الخوري تابعت طوال ليل امس الموضوع مع الدكتور نتالي رزق في مستشفى البوار الحكومي ورؤساء بلديات ومخاتير القرى وأعطت التوجيهات اللازمة لحجر المصابين والتشدد في مراقبة المواطنين لجهة التزام الارشادات الوقائية، منعا لتفشي الفيروس مجددا في قضاء جبيل.

بجة: وفي هذا السياق، بعد حوالى أسبوع على إعلان إصابة الممثل وجيه صقر ووالدته بفيروس كورونا، وفيما هما يلتزمان الحجر المنزلي، أعلنت بلدية بجه (قضاء جبيل) في بيان، أن "كل فحوصات الPCR التي اجريت لمخالطي الفنان وجيه صقر في البلدة اتت سلبية"، مهنئة "جميع المعنيين بالسلامة ومتمنية  عليهم التشدد في اتخاذ الإجراءات الوقائية والتي تعلن عنها وزارة الصحة كالتشدد في ارتداء الكمامات عند مغادرة المنزل والتواجد  في الاماكن المغلقة والمكتظة.
وفي السياق عينه، أوضحت البلدية أن الاصابتين اللتين سجلتا في بلدة الخاربة (المجاورة لبجه) لم تأتيا من مخالطة الفنان صقر  بل من مخالطة والدة المريضين،  المصابة بجائحة الكورونا والتي اتت نتيجة فحصها ايجابية منذ يومين". 
وإذ تمنت للمصابين السلامة، أهابت البلدية  "بكل وسائل الاعلام توخي الدقة وعدم التسرع في الاستنتاجات والتحليل، على اعتبار ان الفحوصات اجريت في بجه لقربها من الخاربة فاختلطت الامور على الاعلاميين الأصدقاء"، مشددة على ان اصابتي الخاربة لا علاقة لهما لا من قريب ولا من بعيد بالفنان وجيه صقر، فاقتضى التوضيح حرصا على المصداقية ،والاهم من اجل تتبع مصدر الاصابتين الأصلي". 
وختمت البلدية بياتها بالقول: "الى جميع ابناء البلدة والبلدات المجاورة، المجلس البلدي في بجه وخلية الازمة في حال طوارىء دائمة من اجل السهر على سلامة مجتمعنا ومحيطنا...كونوا مطمئنين ..ابقوا آمنين".

خلية أزمة: وتزامنا، اجتمعت خلية الازمة لمواجهة فيروس "كورونا" في قضاء جبيل في مبنى اتحاد بلديات جبيل، بحضور النائب سيمون ابي رميا، رئيس اتحاد بلديات جبيل فادي مرتينوس، قائمقام جبيل ناتالي مرعي خوري، رئيس رابطة المخاتير ميشال جبران، طبيب القضاء وسام سعادة، ومدير المكتب الفني في الاتحاد ميشال خليفة، وتم التواصل هاتفيا مع النائب زياد حواط لوجوده خارج القضاء.

وأشارت خلية الازمة الى انه "نتيجة تفشي فيروس كورونا بشكل غير مسبوق، وصل عدد الاصابات المستجدة في قضاء جبيل منذ أسبوع الى 19 إصابة جديدة موزعة على عدد من بلدات القضاء"، لافتة الى ان وزارة الصحة تقوم "بتأمين الفحوصات المخبرية للمخالطين مع الحالات المصابة وستتابع خلية الازمة المستجدات في هذا الصدد مع وزارة الصحة".

كما ناقشت الخلية موضوع مراكز العزل في قضاء جبيل، وقد اعتمدت اللجنة الوطنية لادارة المراكز مركزين في القضاء يقعان في بلدتي بلاط وعمشيت، وعينت مديرين من قبلها لادارتهما وستتابع اللجنة الكشف على المراكز المقترحة من الخلية؛ وفور اعتماد أي منها سيصار الى تجهيز هذه المراكز فنيا ولوجستيا.

وأكدت خلية الازمة أنها ستبقي اجتماعاتها مفتوحة، على أن يعقد اجتماع آخر مطلع الاسبوع المقبل لمتابعة الظروف المستجدة.
وانها اذ تحيي جهود رؤساء البلديات والمخاتير في القضاء، تطلب منهم التشدد في تطبيق الارشادات الصحية والإجراءات الوقائية في بلداتهم لمواجهة فيروس كورونا وهي: المحافظة على التباعد الاجتماعي بشكل عام، ارتداء الكمامة، عدم التنقل الا عند الحاجة الضرورية، غسل اليدين وتعقيمها بشكل مستمر وإلغاء المناسبات الدينية والاجتماعية وسائر توصيات لجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائية بفيروس كورونا.

وأوضحت خلية الازمة لمواجهة فيروس "كورونا" في قضاء جبيل في بيان لاحق، "عطفا على بيانها السابق اليوم، ان عدد الاصابات بفيروس كورونا ال 19 المذكورة هو عدد تراكمي على مدى أسبوع. أما عدد الاصابات في ال 24 ساعة المنصرمة فهو 3 فقط".

نقابة محامي بيروت: وأعلن أمين سر نقابة المحامين في بيروت سعد الدين وسيم الخطيب، في بيان، أنه "على أثر إصابة إحدى الزميلات بوباء كورونا المستجد، يتابع النقيب ومجلس النقابة، منذ ليلة أمس، بالتعاون مع وزيرة العدل ورئيس مجلس القضاء الأعلى، تداعيات هذا الموضوع، وسيصدر بيان رسمي، بهذا الصدد، على الموقع الإلكتروني للنقابة، يوضح الإجراءات المقررة في كل المحاكم وقصور العدل ابتداء من يوم الإثنين، وآلية الفحوص التي ستجرى للمعنيين. أما لجهة ما يتم التداول به من بيان باسم نقيب المحامين ومجلس القضاء الأعلى، فهو غير صحيح وغير دقيق، واستباق للمساعي التي يقوم به النقيب".

كفرحزير: وأعلنت بلدية كفرحزير - الكورة في بيان، ما يلي: "تبين أن نتيجة فحصpcr لإحدى المخالطات والتي تعمل في البلدة جاءت سلبية، وبالتالي سيتم إجراء عدد كبير من فحوص pcr في البلدة ليتم التأكد علميا من خلوها من أية اصابة بفيروس كورونا".
وحذرت البلدية من "الاهمال في اتخاذ تدابير الوقاية من الفيروس"، وشددت على "ضرورة استعمال الكمامات وغسل اليدين بالماء والصابون جيدا، واستعمال المطهرات ومواد التعقيم وتطهير الحاجيات قبل إدخالها إلى المنازل، وعدم الاختلاط وتجنب الاماكن المكتظة، والسلام دون مصافحة، وإبلاغ البلدية بالسرعة القصوى عند الشعور بأعراض المرض ليصار إلى اتخاذ الإجراءات الصحية اللازمة والتزام توجيهات وزارة الصحة والسلطات الإدارية".

مشحا: وشدد رئيس بلدية مشحا طلال علوش في بيان، على "ضرورة التزام الوقاية والتباعد الإجتماعي"، وقال "كورونا لم يكن مزحة حيث هناك من اعتبره وما زال مجرد رشح بسيط ويمضي، الأخبار مقلقة جدا والتوقع المرعب أن ينتشر بشكل كبير إذا لم يتم التشدد مجددا في سبل الوقاية، ومنها عدم الإختلاط والزيارات والتجمع بكثافة".
وتابع "الخطر على الأبواب، وكما قطعنا المرحلة السابقة على خير وأقفلنا الأبواب في وجه هذا المرض اللعين، يتوجب علينا اليوم إبداء الحرص والتشدد في مواجهته لكي ننتصر عليه".

كوسبا: وناشدت بلدية كوسبا الكورة في بيان، المغتربين الوافدين إلى البلدة "ضرورة إبلاغها بتاريخ قدومهم ومكان حجرهم. وكذلك إبلاغها بنتيجة ال pcr بعد 72 ساعة من الحجر".
وشددت على "التزام وضع الكمامات في الاماكن العامة"، كما تمنت من "أصحاب المحال التجارية التشدد مع الزبائن. وإلا سوف تضطر الى تسطير محاضر ضبط بالمخالفين".

المشرف: ونفى رئيس بلدية المشرف زاهر عون، الإشاعات التي تحدثت عن تسجيل إصابة لأحد الطلاب الجامعيين في البلدة بفيروس كورونا، مؤكدا أنه تم إجراء فحص ال pcr للطالب في مستشفى "اوتيل ديو"، وجاءت النتيجة سلبية، داعيا أبناء البلدة الى "عدم الخوف والقلق، لأن البلدية تتابع هذه القضية عن كثب، وتوليها الاهتمام الكبير، حفاظا على سلامتهم".

الناعمة: وأكدت بلدية الناعمة - حارة الناعمة، في بيان "إصابة شاب مقيم حديثا في الناعمة، بفيروس كورونا، وعلى الفور تحركت البلدية واتخذت الإجراءات اللازمة، وسيتم نقل المصاب الى مركز الحجر الصحي في المنطقة، فيما باشرت البلدية عزل المبنى الذي يقيم فيه المصاب، وتقوم بوضع خريطة للمخالطين لإجراء الفحوص لهم بعد غد الاثنين".

الخرايب: وأعلنت بلدية الخرايب في بيان، أنه بعد تسجيل حالات إيجابية بفيروس COVID-19 في البلدة، تم اجراء فحوص pcr ل60 من المخالطين المباشرين وغير المباشرين، بالتعاون مع وزارة الصحة العامة.
وأملت البلدية عدم إصابة أي من أبنائها بالفيروس، شاكرة لوزارة الصحة وطبابة القضاء ومكتب الصحة المركزي في حركة "أمل" والرعاية الصحية في "حزب الله" وعناصر الدفاع المدني في جمعية الرسالة والهيئة الصحية الاسلامية تعاونهم.

عربصاليم: وأعلنت "خلية أزمة كورونا" في بلدة عربصاليم، في بيان  أن "نتائج الفحوص التي أجريت بتاريخ 22/7/2020 في مجمع سيد الشهداء عربصاليم، أظهرت إصابة حالتين بفيروس كورونا تعودان لكل من عبدالنبي حيدر وزهراء عبدو غريب، وعليه اتخذت الإجراءات اللازمة معهما إضافة الى الحجر المنزلي ومتابعة الوضع الصحي لكل منهما".
ودعت "كل من خالطهما، إلى التواصل مع الخلية عبر الخطين 71203782 و 71665517، لإبلاغهم بالإجراءات اللازمة لضمان سلامتهم".
وشددت على "التزام الأهالي كل الإجراءات الوقائية، وعدم الخروج من المنازل إلا عند الضرورة القصوى والحفاظ على التباعد الاجتماعي وإجراءات التعقيم".

عكار: أعلنت غرفة إدارة الكوارث في محافظة عكار تسجيل 3 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد، مما رفع عدد المصابين المسجلين في عكار منذ آذار الماضي وحتى اليوم الى 94 إصابة.
الحالات الايجابية التي لا تزال قيد المعالجة والمتابعة: 8 (كلهم مقيمون) موزعون على البلدات التالية: شان، ذوق الحصنية، ذوق الحبالصة، برقايل، الرامة، التليل، عكار العتيقة.
ولفتت الى تسجيل حالتي شفاء جديدتين، الامر الذي رفع عدد حالات الشفاء الاجمالي الى 86 حالة.
أما حالات الحجر المنزلي فبلغت 46 حالة.
وإزاء هذا الواقع المستجد، تمنت إدارة غرفة الكوارث على الجميع متابعة الالتزام بالاجراءات والتدابير الصحية الوقائية، وعدم التهاون أو التراخي في تطبيق هذه التدابير لضمان سلامة الجميع وعدم انتشار الوباء.
وأكدت أن "الوعي والتعاون والتضامن أمر ضروري للغاية، لكي نتمكن من اجتياز هذه المرحلة الصعبة".

جعيتا: وتحرّكت بلدية جعيتا الكسروانية، بعد تأكد خبر وفاة امرأة مسنة من سكانها بوباء الكورونا، واتصلت بمدير مستشفى البوار الحكومي الدكتور قزيلي لاجراء فحص ال “PCR”، لعدد من الذين التقوها او اختلطوا بها او بأبنائها بحكم عملهم مع سكان البلدة والقاطنين فيها.
وتعمد البلدية حاليا على تحضير لائحة باسماء المخالطين الاوائل بالمتوفاة او بعائلتها ليصار الى اجراء الفحوص اللازمة للتأكد من سلامتهم.
وتمنت البلدية، “من جميع المقربين من الفقيدة الذين سيجرون فحص الـ “PCR”، الحجر لفترة 14 يوما إلى أن تصدر نتيجة الفحوصات الأولى والثانية التي ستجرى لهم”.
وطلبت البلدية من المراكز والمنتجعات السياحية فيها ضرورة اتخاذ اقصى درجات الحماية منعا لتوسع الوباء في البلدة. ووضعت خطين ساخنين لذلك هما : 70 / 410216 و 71 /638444 لتلقي الشكاوى او التبليغ عن مشتبهم بهم او للاستفسار حول الموضوع اعلاه.

طالبة مصابة في "العلوم": ونفى مدير كلية العلوم - الفرع الأول في الجامعة اللبنانية الدكتور ياسر مهنا، في بيان، أن تكون الطالبة في الكلية، المصابة بفيروس كورونا، قد التقطت العدوى في الجامعة، "حسب ما يتم تداوله على شبكات التواصل الاجتماعي".

وأوضح أن "امتحانات الفرع بدأت يوم الأربعاء الواقع فيه 2020/7/22، وقد ظهرت نتيجة فحص الPCR الذي أجرته الطالبة يوم الجمعة 2020/7/24، مما يعني أنه يستحيل، من الناحيتين العلمية والطبية، أن تكون الطالبة قد التقطت العدوى في الجامعة، لتظهر عليها عوارض المرض في خلال 24 ساعة، أو 36 ساعة، حتى لو كانت، كما نمي إلينا، تعاني من نقص في المناعة، هذا لأن فترة حضانة الفيروس قبل ظهور العوارض، أكبر بكثير".

وأشار إلى ان "إدارة الكلية، قامت فور علمها بالخبر، بالاتصال بالطالبة للاطمئنان عنها، وقد أكدت لنا، أنها لم تخالط أحدا في الكلية، وقد طبقت جميع الإجراءات المطلوبة منها بالكامل، أثناء وجودها في الحرم الجامعي لإجراء امتحاناتها، ولم تتحدث سوى مع زميلة واحدة لها عن بعد، وأفادتنا كذلك بأنها ترافقت مع زميلتين لها في السيارة، التي أقلتها إلى الجامعة، حيث جلست الطالبة في المقعد الأمامي في حين جلست زميلتاها في المقعد الخلفي".

ولفت إلى أن "الطالبة أجرت امتحاناتها في قاعة المكتبة، المجهزة بفواصل بين الطلاب، الذين جلسوا بشكل مائل، مما يجعل احتمال احتكاك الطالبة بزملائها غير قائم البتة، ولكن على الرغم من هذا، ستتبع الجامعة البروتوكول، الذي طبقته في الحالتين السابقتين المشابهتين، وسيتم بعد غد الاثنين، إجراء فحص (PCR) للطلاب الثلاثة، الذين كانوا جالسين بجوار الطالبة المعنية، علما أن الثقة كاملة، بأن العدوى لم تنتقل إليهم، ولكن للمزيد من الاطمئنان، كما ستجري الجامعة فحوص (PCR) للزميلة، التي حدثتها الطالبة عن بعد، كما للزميلتين اللتين رافقتاها في السيارة".

وختم "وفي سياق زيادة الاطمئنان، تتمنى إدارة الفرع على الطالبة، أن يعمد أفراد أسرتها ومن خالطتهم إلى إجراء فحص (PCR) بدورهم، كما تتمنى لها الشفاء العاجل ولأسرتها دوام الصحة، ولا يسعها إلا أن تتوجه مرة أخرى، بهذه المناسبة، إلى طلابها الأعزاء لتشدد على ضرورة التقيد بإجراءات الوقاية والتباعد الاجتماعي، سواء أكان داخل مبنى الكلية، أم خارجه، لأن احترام الإجراءات المشددة، التي تطبقها الكلية، هو وحده الكفيل بالحفاظ على صحتهم".

وزارة الصحة: وفي السياق، أعلنت وزارة الصحة ان نتائج فحوصات الـPCR للرحلات القادمة الى بيروت، والتي أجريت في المطار بتاريخ 23 تموز 2020، إضافة الى تكملة فحوصات 22 تموز، أظهرت تسجيل 12 حالة إيجابية.

 

الشمال: كذلك، أكدت اللجنة الفرعية المكلفة إدارة أزمة كورونا "لجنة إدارة الكوارث" في محافظة الشمال، أن نتائج الفحوص التي اجريت للموظفين الاداريين والمختارين في سرايا طرابلس جاءت جميعها سلبية.

بصرما وعابا: في المقابل،  أعلن كاهن رعيتي بصرما وعابا الارثوذكسية الاب رومانوس الخولي في بيان، أن نتائج فحص ال PCR التي أجريت له جاءت سلبية، داعيا الى "الوقاية من هذا الوباء، بخاصة عند المشاركة في القداس من خلال المحافظة على التباعد الاجتماعي وعدم المصافحة باليد، وارتداء الكمامة وتعقيم اليدين"، داعيا المصابين بأمراض مزمنة ومن مناعته ضعيفة أو من تظهر عليه أعراض مرضية، الى البقاء في المنزل".
وختم داعيا الى "الصلاة معا من أجل أن يرفع الله عنا الوباء، ومن أجل أن يعين الرب الذين يعانون منه، وأن نتشدد لنبقى ثابتين في الإيمان والرجاء والمحبة".

5 اصابات في القلمون: كما أعلنت لجنة طوارئ القلمون صدور نتيجة الفحوصات ال258 التي أجريت مساء أمس، وجاءت 5 منها إيجابية.

و8 اصابات جديدة في صور: أفادت وحدة إدارة الكوارث في اتحاد بلديات قضاء صور، في بيان، وبناء لتقرير رئيس طبابة القضاء وسام غزال، أنه تم اليوم تسجيل 8 إصابات جديدة بفيروس covid- 19 "مثبتة ومؤكدة مخبريا: 5 إصابات محلية مخالطين لحالات مثبتة إصابتها ب covid- 19 و3 إصابات وافدة من إحدى الدول الإفريقية".

أضافت: "وعليه فإن عدد المصابين في القضاء ارتفع إلى 250 مصابا، توزعوا على الشكل التالي: 130 حالة وافدة من إفريقيا (3 حالات وفاة)، 4 حالات وافدة من أوروبا، حالة واحدة وافدة من سوريا، 115 حالة محلية (109 من المخالطين ) بينها 25 حالة لمواطنين من التابعية الفلسطينية وحالتان من التابعية السورية وحالة من التابعية العراقية (3 حالات وفاة)، وقد تماثل 106 منهم إلى الشفاء بشكل تام".

وذكرت بأنها "الجهة الوحيدة المخولة إصدار بيانات عن الواقع والمعطيات الصحية المتعلقة بفيروس كورونا، وأعداد المرضى والمتعافين والحالات المشتبهة، وذلك وفق تقرير من رئيس طبابة القضاء، وعليه نأمل من جميع الأهل عدم الإنجرار وراء أي خبر لا يصدر عن هذه الوحدة".

وختمت ناصحة "جميع القاطنين في قضاء صور، بالاستمرار بالالتزام التام بعدم الاختلاط، وتطبيق كل التعليمات الصادرة عن رئاسة مجلس الوزراء وإرشادات وزارة الصحة العامة، لتفادي أية إصابة أو ضرر محتمل".

القبيات:  ودعت بلدية القبيات، أهالي البلدة، الى "التشدد من جديد بإجراءات الوقاية"، وذلك في بيان جاء فيه:
"أهالينا الكرام، أمام الانتشار المتجدد لفيروس كورونا المستجد، وبناء على المرسوم رقم 66675 بتاريخ 17/7/2020، ندعوكم الى التشدد من جديد في إجراءات الوقاية:

- إلزامية وضع الكمامة عند الخروج من المنزل.
- منع الازدحام في المؤسسات التجارية والمحال وضرورة تعقيم اليدين قبل الدخول، تحت طائلة تسطير محضر ضبط بحق كل مخالف.
- تعقيم الأغراض قبل إدخالهم الى المنزل.
- تجنب الزيارات خلال هذه الفترة.
- للقادمين من الخارج، احترام قاعدة الحجر الكامل المحددة من قبل وزارة الصحة.
- تستكمل خلية الازمة فحوصات الPCR لمزيد من الوقاية.
- يتم تدريب فريق من الشبيبة، تابع لخلية الأزمة والبلدية، لمساعدة الشرطة بالإشراف على حسن تطبيق الإجراءات الوقائية".

كما أعلنت البلدية في بيانها أن "الشرطة البلدية والقوى الأمنية ستعمد الى تسطير محاضر ضبط بحق كل مخالف، فردا أو مؤسسة".

حولا: وطمأنت بلدية حولا، في بيان موجه لأهالي البلدة، إلى أنه "بعد أن جاءت نتيجة فحص الكورونا ايجابية لأحد أبناء بلدتنا المقيمين في بيروت، وبعدما تبين أنه مكث عطلة الأسبوع الماضي في البلدة، جرى إحصاء المخالطين، وتتم المتابعة معهم وفق ارشادات وزارة الصحة وطبابة القضاء".
وإذ تمنت على الأهالي "الالتزام التام بإجراءات الوقاية، والتباعد الإجتماعي، والامتناع عن التجمع وتجنب الاكتظاظ"، أملت منهم "عدم استقاء الأخبار إلا من بيانات البلدية، منعا للتشويش والتضليل الذي تزخر به مواقع به وسائل التواصل الاجتماعي، وأي جديد مهم نعلمكم به بكل شفافية و مسؤولية. سلامة مجتمعنا مسؤوليتنا والاستهتار بها جريمة".

حوش تل صفية: وأصدر رئيس بلدية حوش تل صفية عباس معاوية، قرارا على ضوء مستجدات جائحة كوفيد- 19، قضى ب: "تعليق صلاة الجماعة في مقام السيدة صفية وعدم استقبال الزوار، إقفال الحديقة العامة حتى إشعار آخر".

حاصبيا: وبدوره،  أعلن مجلس بلدية حاصبيا، في بيان، أنه عقد اجتماعا استثنائيا اليوم "نظرا إلى تطور الأوضاع الصحية المستجدة، نتيجة انتشار فيروس كورونا"، واتخذ قرارا "ملزما لجميع المواطنين على مساحة حاصبيا"، يبدأ العمل به اعتبارا من اليوم.
ويتضمن القرار الإجراءات الآتية:

1- يمنع التجمعات والازدحام في الأماكن العامة والخاصة، والتشديد على ضرورة إلزامية الاختصار في الأفراح والأتراح، مع وضع الكمامات والالتزام بشروط السلامة.

2- إقفال الأندية الرياضية وأماكن التسلية وصالات الكومبيوتر.

3- التزام المطاعم بتقديم خدمات الدليفري والسندويشات، من دون فتح الطاولات في المطعم.

4- الالتزم بوضع الكمامات عند الخروج من المنازل، تحت طائلة دفع غرامة مالية للمخالفين.

5- إقفال سوق الخان والمكتبة العامة الإشعار آخر.

6- إقفال ساحة السرايا في عيد الأضحى المبارك.

7- على الوافدين من خارج لبنان إعلام البلدية، بنتائج فحوصاتهم، فور وصولهم تحت طائلة المسؤولية.

8- يطلب من أصحاب المحلات والسوبرماركت والصيدليات وجميع المهن، عدم إدخال الزبائن، من دون كمامات، تحت طائلة المسؤولية والغرامة المالية.

9- على كل مواطن عند مخالطته أي حالة كورونا، مشتبه فيها، إعلام البلدية فورا تحت طائلة المسؤولية".

مدوخا: وأعلنت بلدية بلدة مدوخا- قضاء راشيا، في بيان، إصابة سيدة في البلدة بفيروس كورونا، و"قد أودعت مستشفى مشغرة الحكومي وهي بحالة جيدة". ودعت أبناء البلدة إلى "توخي الحذر، وعدم التجمع، والتزام المنازل وعدم الخروج إلا في حالات الضرورة".

وأفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" في راشيا، ان السيدة المصابة قادمة من سوريا.

دورس:  وأعلنت بلدية دورس، في بيان، أنها تبلغت مساء أمس، بوجود حالة كورونا لشخص من التابعية السورية، يدعى ب. خلف، يسكن في شقة مؤجرة، في بناية النابوش، خلف مباني تعاضد الجيش اللبناني - حي مستشفى المرتضى، في البلدة.

ولفتت إلى أنها عملت على حجر المبنى، بالتعاون مع مديرية أمن الدولة، وتم إبلاغ جميع سكانه، بعدم مغادرته تحت طائلة المسؤولية، ليتم إجراء فحوصات PCR لقاطنيه، وجميعهم من التابعية السورية.

وأشارت إلى أنه "بعد المتابعة، تبين أن المصاب ب. خلف، قد غادر الأراضي اللبنانية بعد ظهر أمس إلى سوريا، أي قبل تبلغ البلدية بنتيجته، وقد جرت متابعة الشخص، الذي خالطه أثناء توجهه إلى الحدود، فتبين بأنه يدعى ت. العلي، وهو أيضا من التابعية السورية، ويسكن في بناية عثمان قرب المركز الإقليمي للدفاع المدني، وتم إبلاغه أيضا، من قبل البلدية ومديرية أمن الدولة، بضرورة الحجر المنزلي، وعدم مغادرته المنزل هو وأسرته تحت طائلة المسؤولية، إلى حين التثبت من وضعه، وأوضاع أفراد عائلته أو مخالطيه، وجميعهم من التابعية السورية بحسب إفادته".

وذكرت أن "رئيس البلدية، أجرى اتصالاته بوزارة الصحة، للقيام بالفحوصات اللازمة للأسر الآنفة الذكر".

وختاما، طلبت من جميع المواطنين "أخذ أقصى تدابير الحيطة والحذر والتقيد التام، بإجراءات الوقاية، وعدم التجمع، والمحافظة على المسافات الآمنة، وإبلاغ البلدية عن أي مخالطة تمت مع الشخص المذكور، أو سكان المبنيين المذكورين، حفاظا على سلامة الجميع".

برج الملوك: حذرت بلدية برج الملوك في قضاء مرجعيون، أهالي البلدة من "الوضع الوبائي في لبنان، الذي عاد إلى التفلت من جديد"، منبهة من أن "هذا أمر خطير جدا جدا، ولا ينبغي استسهاله أبدا، أو التعامل معه بخفة، خاصة أن جزءا أساسيا من أهلنا في البلدة، هم من كبار السن (فوق 50 عاما)، وهي الفئة العمرية الأكثر عرضة للخطر بالنسبة للفيروس".

وأهابت ب"كل فرد من أهلنا في برج الملوك، وبزوارها خلال عطلة نهاية الأسبوع، بإعلان حالة الطوارئ بصورة فردية، وذلك عبر: عدم المشاركة في أي تجمع يزيد عن شخصين. عدم الاقتراب من أي شخص آخر لمسافة تقل عن مترين. ارتداء الكمامة بشكل دائم وصحيح. عدم المصافحة أو الملامسة. غسل الأيدي بشكل متكرر. ترك مسافة آمنة، وتطبيق كل ما ورد أعلاه خلال الحضور إلى الكنائس. وتفادي الزحمة في المطاعم والسوبرماركت وغيرها من الأماكن".

وختمت "كل فرد بيننا مسؤول أمام الله والناس، عن صحة أهله وجيرانه وناسه".

فنيدق:  أفادت مندوبة "الوكالة الوطنية للاعلام" في عكار، أنه بعد إصابة أحد سكان بلدة فنيدق بفيروس كورونا المستجد، وهو من العاملين في إحدى شركات التنظيفات، تداعت خلية الأزمة في البلدة، إلى اجتماع دعت بنتيجته الأهالي إلى "التشدد بالاجراءات من خلال الالتزام بالتباعد، خاصة ونحن على أبواب عيد الأضحى، ووضع الكمامة وعدم التجمع وتجنب الاماكن المكتظة، حفاظا على السلامة العامة".

 

المصدر: "وكالة الأنباء المركزية"


Voyages Galleon

إقرأ أيضاً

وزير الصحة: ما زلنا في نفس نوعية الكورونا والبلد لن يُقفل مجدداً
"كورونا" يغزو لبنان.. 14 اصابة على متن الرحلات القادمة إلى بيروت في 23 و24 تموز 9 اصابات من الجهاز الطبي في بدنايل وحجر مصاب وعائلته ومخالطيه في فنيدق.. وعكار تدقّ ناقوس الخطر