loader

أخبار كندا

تحقيق في مناخ العمل “السامّ” في مكتب حاكمة كندا العامّة


On 24 July, 2020
Published By Karim Haddad
تحقيق في مناخ العمل “السامّ” في مكتب حاكمة كندا العامّة

جولي باييت، حاكمة كندا العامة، تُلقي خطاب العرش في ديسمبر كانون الأول 2019 - The Canadian Press / Chris Wattie

بعد يومين من صدور تقرير لهيئة الإذاعة الكندية - سي بي سي كشف مناخ العمل السام في مكتب حاكمة كندا العامة جولي باييت، قررت الحكومة فتح تحقيق.

وسيكون مكتب المجلس الخاص (Privy Council Office)، مسؤولاً عن هذه "المراجعة الشاملة والمستقلة والنزيهة للمشاغل التي أثارها الموظفون السابقون والحاليون في مكتب سكرتير الحاكمة العامة.".

وأضاف مكتب المجلس الخاص ووظيفته دعم رئيس الحكومة والحكومة: "ليس هناك مجال للمضايقة والتحرّش في أي مكان عمل. ومكتب حاكمة كندا العامة جزء من الإدارة المركزية العامة. لذا، تنطبق سياسات مجلس الخزانة، بما في ذلك سياسة منع التحرّش والمضايقة وحلهّا ، على المكتب وموظفيه. "

وكشفت الثلاثاء الماضي شبكة سي بي سي عن وجود "ثقافة خوف داخل مكتب حاكمة كندا العامة" وجمعت شهادة اثني عشر مصدر لم تُفصح عن هويّته. منهم موظّفون سابقون في مكتب الحامة العامة ولا يزال معظمهم يعملون في الإدارة العامة الفدرالية.

أسونتا دي لورينزو ، سكرتيرة حاكمة كندا العامة (إلى اليسار) تستقبل رئيس الحكومة وزوجته في سبتمبر أيلول 2019 - The Canadian Press / Justin Tang

أسونتا دي لورينزو ، سكرتيرة حاكمة كندا العامة (إلى اليسار) تستقبل رئيس الحكومة وزوجته في سبتمبر أيلول 2019 - The Canadian Press / Justin Tang

ووفقًا للتقرير، كانت جولي باييت وذراعها الأيمن، أسونتا دي لورينزو ، "تهينان الموظفين وتنفجران غضبًا لأقلّ إزعاج."

وأوضحت مصادر سي بي سي أن حاكمة كندا العامة جولي باييت "خلقت بيئة سامة وثقافة خوف في ريدو هول (مقر الحاكم العام) من خلال مضايقة الموظفين لفظيا لدرجة جعلهم يبكون أو يستقيلون."

وخلال جائحة كوفيد 19 فقط، ترك أربعة من أعضاء فريق الاتصالات وظائفهم. وسيغادر شخص خامس هذا الأسبوع وقد ذهب شخصان آخران في إجازة مرضية.

وأكدت مصادر متعددة أن هذه هي الموجة الثانية من الموظفين الذين يغادرون المكتب "بهدوء" بسبب مناخ العمل.

وترسم هذه المصادر الصورة نفسها تقريبًا: تصرخ جولي باييت وتهين الموظفي وتهينهم وتذلهم علانية. وتتهمها هذه المصادر السيدة باييت بالغضب وانتقاد الموظفين وقولها إن عملهم "ليس في المستوى المطلوب."

وأوضحت المصادر ذاتها أن سكرتيرة جولي باييت وصديقتها أسونتا دي لورينزو تقوم أيضًا بتخويف الموظفين ، بما في ذلك نعت "شخص واحد على الأقل بالبدين أو الكسول."

GGJuliePayette@GGJuliePayette

19h

I take workplace harassment issues very seriously. I am committed to ensuring that every employee who works at Rideau Hall enjoys a secure and healthy work environment at all times and under all circumstances. I have requested the conduct of an independent review.

 

وخلقت الصديقتان معًا ثقافة الخوف التي "تأتي من فوق". لذلك ، ترى مصادر كثيرة، أنّ "ليس هناك أيّ ملجأ للموظفين."

وفي بيان، قالت جولي باييت، بعد الإعلان عن التحقيق : "إنني أتعامل بجدّية شديدة مع قضايا التحرش في أماكن العمل. وأتفق تمامًا مع إجراء مراجعة مستقلة."

وأشار مكتب المجلس الخاص في بيانه الصحفي إلى أنه سيتخذ خطوات فورية لاختيار طرف ثالث مستقل لإجراء المراجعة.

وللإشارة، فقد عيّن جوستان ترودو، رئيس الحوكمة الكنية، جولي باييت كحاكمة كندا العامة في أكتوبر تشرين الأول 2017. وهي حاليًّا بالكاد في منتصف فترة ولايتها التي ستنتهي في أكتوبر تشرين الأول 2022، إذا لم يتم تمديدها.

وُلدت جولي باييت في مونتريال عام 1963. هي رائدة فضاء سابقة ، وقامت برحلتين إلى الفضاء ، بالإضافة إلى كونها مهندسة كمبيوتر وطيارة وجامعية  متمكّنة من الموسيقي.

المصدر: "(راديو كندا الدولي / سي بي سي)"


Voyages Galleon

إقرأ أيضاً

جزيرة الأمير إدوارد : السجن لرجل رفض العزل بعد إصابته بكوفيد 19
سباق الفورمولا واحد في كندا لـ 2020 ألغي رسميا بسبب الجائحة