loader

أخبار دينية

الراعي من بقاعكفرا: سعادة اللبنانيين وباب خلاصهم الحياد الناشط والفاعل البعض فهم الحياد بكلّ مفاهيمه والبعض الآخر لم يفهمه


On 18 July, 2020
Published By Karim Haddad
الراعي من بقاعكفرا: سعادة اللبنانيين وباب خلاصهم الحياد الناشط والفاعل البعض فهم الحياد بكلّ مفاهيمه والبعض الآخر لم يفهمه

أكد البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي انه "لا يمكن ان يكون نظام لبنان الا نظاما حياديا والموضوع ليس سياسيا ولا طائفيا ولا حزبيا بل روحي اخلاقي ورأى أنّ "البعض فهم الحياد بكلّ مفاهيمه والبعض الآخر لم يفهمه ولبنان مدعو بحكم جغرافيته وطبيعته أن يلتزم مبدأ الحياد والموضوع ليس سياسيّاً ولا حزبيّاً ولا طائفيّاً ".
وقال الراعي خلال ترأسه الذبيحة الإلهية لمناسبة عيد مار شربل في دير مار حوشب في بقاعكفرا "ليدرك اللبنانيون أن سعادتهم وباب خلاصهم واحد هو نظام الحياد الناشط والفاعل، وهذا جمال لبنان أن يكون صديق كل الشعوب والدول وجسرا وعطاء، وأي بيت تدخل إليه ترى شعب يحبك، والأجانب يحبون لبنان لأنه سخي ومعطاء، وهذا هو مفهوم الحياد الذي نتكلم عنه، لنعيشه على مستوى الوطن، ليكون حقا ودائما كما كان وطنا منفتحا على الجميع يعزز السلام والإستقرار والأخوة والعدالة وحقوق الإنسان والحريات، وأود أن نصوغ كلامنا صلاة نرفعها إلى الله لكي يدرك اللبنانيون ما يعني غنى هذه الكلمة والنظام لأنه فيه شرف اللبنانيين ونموذجهم".
ورأى البطريرك الراعي أن "القديس شربل يعلمنا أن نكون زرعا جيدا، نحافظ على ذاتنا كلبنانيين أولا وكمسيحيين ثانيا وكمسلمين ثالثا على مختلف طوائفنا ومذاهبنا وانتماءاتنا، حقيقة واحدة هي أننا زرع جيد وأرادنا الله ذلك، القديس شربل أصبح قديسا عالميا وصار للجميع بكل بقع الأرض ويتكلم لغة كل الناس ويفهم جميع لغاتهم، وكلنا نزول، أما القديس شربل فلن يزول إسمه بل يتغلغل عبر التاريخ، وهذا هو السر العظيم الذي أراده الله بكل إنسان".

المصدر: "وكالة الأنباء المركزية"


Voyages Galleon

إقرأ أيضاً

صدور دليل مرجعي يتضمن توجيهات بشأن الإجراءات الواجب اتباعها لدى التحقق من التعديات الجنسية بحق القاصرين
الراعي: الحياد ليس طرحاً مستورداً بل استرجاع لهويتنا