loader

أخبار كندا

كوفيد- 19: كيبيك تكثّف اختبارات الكشف عن الفيروس في مراكز رعاية المسنّين


On 09 April, 2020
Published By Rima abou assaf
كوفيد- 19: كيبيك تكثّف اختبارات الكشف عن الفيروس في مراكز رعاية المسنّين

قرّرت حكومة كيبيك تكثيف اختبارات الكشف عن فيروس كورونا المستجدّ في مراكز الرعاية الطويلة الأمد للمسنّين في وقت تجاوزت الإصابات 10 آلاف حالة في المقاطعة.

وأعلن فرانسوا لوغو رئيس حكومة المقاطعة أنّ السلطات الصحيّة ستوفّر اختبارات الكشف عن فيروس كورونا المستجدّلكافّة المقيمين والعاملين في هذه المراكز.

وستكثّف المقاطعة جهودها لتوفير عدد أكبر من الممرّضين والعاملين في هذه المراكز التي شهدت ارتفاعا في عدد الإصابات بمرض كوفيد-19 .

وتهدف الحكومة لاحتواء انتشار الفيروس الذي أودى بحياة الكثير من المسنّين وأصاب عددا من العاملين في مراكز الرعاية الطويلة الأمد.

"نريد حماية أولئك الذين بنوا كيبيك التي نراها اليوم": دانيال ماكّان وزيرة الصحّة الكيبيكيّة.

السلطات الصحيّة تؤكّد باستمرار على أهميّة التباعد الاجتماعي وإبقاء مسافة مترين مع الآخرين/Justin Tang/CP

السلطات الصحيّة تؤكّد باستمرار على أهميّة التباعد الاجتماعي وإبقاء مسافة مترين مع الآخرين/Justin Tang/CP

 

وتوفّي حتّى الآن 175 شخصا في المقاطعة بسبب كوفيد-19، وتبيّن أنّ كلّ واحد من بين 10 متوفّين بمرض كوفيد- 19 تجاوز السبعين من العمر.

و أكّدت الوزيرة ماكّان أنّ 450 طبيبا إضافيّا سيعملون في مراكز الرعاية الطويلة الأمد لمساعدتها على احتواء انتشار الفيروس، والأولويّة للمراكز التي انتشر فيها الوباء.

وكانت الحكومة قد منعت الزيارات لهذه المراكز منذ بداية الأزمة، ورغم ذلك، شهد البعض منها ارتفاعا في عدد الإصابات، علما أنّ بعض العاملين يتنقّلون للعمل في أكثر من مركز.

و في  مركز سانت دوروتي لرعاية المسنّين في مدينة لافال الواقعة إلى شمال مونتريال، أعلنت الحكومة عن إجراء تحقيق حول الوباء في المركز الذي أصيب نصف المقيمين فيه بمرض كوفيد-19.

فقد أصيب 115 شخصا وتوفّي 13 شخصا آخر بالفيروس من أصل 250 مقيما، وأصيب 48 شخصا من فريق العمل.

ولم يخضع العاملون في البداية لاختبار الكشف عن الفيروس لأنّ أعراض المرض لم تظهر عليهم، وعندما خضعوا للاختبار جاءت النتائج إيجابيّة.

 

مركز لين فالي لرعاية المسنّين في شمال فانكوفر/Jonathan Hayward/CP

مركز لين فالي لرعاية المسنّين في شمال فانكوفر/Jonathan Hayward/CP

 

وأكّدت وزيرة الصحّة الكيبيكيّة دانيال ماكّان أنّها ستضيف 70 شخصا إلى طاقم العاملين في مركز سانت دوروتيه، من ممرّضين وإداريّين ومقدّمي الرعاية للمقيمين.

بالمقابل، لم تظهر أيّة إصابات في مركز إيدولا سان جان ومركز سانت روز لرعاية المسنّين، وكلاهما في مدينة لافال.

ومساء الأربعاء، تجمّع عدد من عناصر الشرطة والإطفاء والمواطنين أمام مركز سانت دوروتيه لرعاية المسنّين وصفّقوا وأطلقوا زمامير السيّارات في بادرة تهدف لتشجيع المقيمين والعاملين في المركز.

وكرّر رئيس حكومة كيبيك فرانسوا لوغو دعوته لأبناء المقاطعة بالتزام التباعد الاجتماعي في وقت استقرّ فيه عدد الإصابات التي تستدعي دخول المستشفى.

وحذّر لوغو من أنّ إجراءات التباعد الاجتماعي سوف تستمرّ لفترة طويلة ولن يتمّ إلغاؤها قبل بضعة أشهر .

ولم يوضح لوغو ما إذا كانت مدارس المقاطعة ستفتح أبوابه لما تبقّى من العام الدراسي، وأشار إلى أنّ الحكومة تبحث في أكثر من سيناريو .

وأعرب عن أمله في أن تفتح بعض الشركات أبوابها في الأسابيع المقبلة، وأوضح أنّ الأولويّة هي للشركات التي يمكنها الالتزام بقواعد التباعد بين العاملين.

 

د. بوني هنري رئيسة الخدمات الطبيّة في بريتيش كولومبيا أكّدت على ضرورة التعامل بحزم لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجدّ/Maggie MacPherson/CBC/هيئة الإذاعة الكنديّة

د. بوني هنري رئيسة الخدمات الطبيّة في بريتيش كولومبيا أكّدت على ضرورة التعامل بحزم لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجدّ/Maggie MacPherson/CBC/هيئة الإذاعة الكنديّة

 

بالانتقال إلى الغرب الكندي، تواجه مراكز الرعاية الطويلة الأمد في مقاطعة بريتيش كولومبيا هي الأخرى ارتفاعا في عدد الإصابات بمرض كوفيد-19 بين المقيمين والعاملين فيها.

وأصيب 226 إصابة في أوساط المسنّين  من بين 1426 إصابة  بمرض كوفيد-19 في المقاطعة  كما أفادت د. بوني هنري رئيسة الخدمات الطبيّة المحليّة.

وأعلنت د. هنري أمس الأربعاء عن 45  إصابة إضافيّة و 5 حالات وفاة، ليصل العدد إلى 48 حالة وفاة.

وكان ثلاثة من المتوفّين يقيمون في مركز الرعاية الطويلة الأمد في شمال فانكوفر.

و قالت د. هنري ردّا على سؤال إنّها لا تستطيع تفسير السبب في ارتفاع عدد الإصابات في المراكز الموجودة في شمال فانكوفر، في حين بقي انتشار العدوى محدودا في  تلك الموجودة في جزيرة فانكوفر التي تضمّ عددا أكبر من المسنّين.

وأشارت إلى أنّ التنقّل بين شمال فانكوفر وولاية واشنطن الأميركيّة المجاورة قد يكون أحد العوامل وراء ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس.

وأوضحت أنّ المسؤولين لم يكتشفوا تفشّي الوباء في مركز لين فالي لرعاية المسنّين إلّا بعد أن ارتفع عدد الإصابات فيه، وأضافت بأنّهم أخذوا العبرة ممّا حصل فيه.

وقد انخفض معدّل اختبارات الكشف عن مرض كوفيد-19 في بريتيش كولومبيا رغم ارتفاع قدرة المقاطعة على إجرائها.

وتوقّعت أن يرتفع المعدّل من جديد في عدد من المجتمعات بالتعاون مع أطبّاء المقاطعة.

ودعت رئيسة الخدمات الطبيّة د. بوني هنري أبناء المقاطعة للالتزام بالتباعد الإجتماعي و البقاء في المنزل والامتناع عن الزيارات العائليّة خلال فترة الأعياد الدينيّة الحاليّة.

 

(راديو كندا الدولي/سي بي سي/ راديو كندا)


Voyages Galleon

إقرأ أيضاً

كوفيد 19: فرض عزل ذاتي 14 يوماً على كلّ عائدٍ إلى بريتيش كولومبيا من خارج كندا
كوفيد-19: الحكومة الكنديّة قد تلجأ لاستخدام قانون الطوارئ