loader

أخبار لبنان

الجمهورية الثانية ميتة سريريا وحظوظ الثالثة يتظهر خلال اشهر


On 26 March, 2020
Published By Karim Haddad
الجمهورية الثانية ميتة سريريا وحظوظ الثالثة يتظهر خلال اشهر

يتخبط لبنان في ازماته كالطائر المذبوح عاجزاعن حل ومعالجة اي مشكلة من المشكلات الكثيرة التي يواجهها سياسيا واداريا وماليا وصحيا واجتماعيا.  كيفما ادرت وجهك او حركت ملفا تجد ازمة مزمنة عصية على الحل في ظل الذهنية الطائفية والسياسية القائمة على تقاسم النفوذ والمحاصصة، التي تتحكم في البلاد منذ قيام الجمهورية الثانية التي تم الاعلان عنها في الطائف، ليس لعلة في هذا الاتفاق وحسب وانما لعدم تطبيقه ايضا .

ولان طرح الملفات ومعالجتها سواء على طاولة مجلس الوزراء او خارجها في اللجان، وما اكثرها، نيابيا ووزاريا والتي تحولت الى مقبرة للمشاريع، وعلى رغم السقوط الكلي للدولة بكافة ركائزها وكامل هيكلها فان العمل بين السلطات التشريعية والتنفيذية وحتى القضائية واهل الحكم لايزال محكوما بالمحاصصة المذهبية والمحسوبيات السياسية والحزبية،  وكأن "روما من فوق غيرها من تحت" في اعتقاد المسؤولين الذين ما زالوا  يديرون البلاد والعباد بهذا الاسلوب الذي اعتادوا اتباعه منذ تسلمهم زمام الامور قبل اكثر من 30 عاما .

في المحصلة تقول مصادر سياسية لـ"المركزية" ان الجمهورية الثانية ماتت على الاقل سريريا وان لبنان يثبت في كل يوم انه غير قادرعلى حكم نفسه بنفسه وهو لطالما كان يتكل على الخارج ليأتيه بالحلول، ولكنه اليوم على رغم استعداد المجتمع الدولي والصناديق المالية لمد يد العون المشروطة بالاصلاح فهو لم يبادر الى القيام باي من الخطوات والاجراءات المدعو الى تنفيذها ماليا واداريا وبنيويا.وما تعثر التعيينات والتشكيلات على رغم ضرورتها سوى الدليل الى ذلك .

يبقى السؤال هل هناك من يعمل على اسقاط ما تبقى من الجمهورية الثانية، وكيف السبيل الى قيام الجمهورية الثالثة.حتما، المؤشرات كثيرة، والايام والاشهر المقبلة كفيلة بتبيانها اكثر.علما ان ما يجري في لبنان لايمكن فصله عما يدور في المنطقة ويعد لها من مخططات تارة تحت عنوان صفقة القرن واخرى الشرق الاوسط الجديد .

المصدر: "وكالة الأنباء المركزية -خاص"

إقرأ أيضاً

لدعم المواطنين في العزل المنزلي..المتحف الوطني يرتدي ألوان العلم اللبناني
ابو الحسن: سنتجاهل الكورونا السياسية حالياً!