loader

أخبار لبنان

فياض: العقد المتبقة لتشكيل الحكومة داخلية وقابلة للتذليل ونتوقع ان تولد قريبا


On 20 January, 2020
Published By Karim Haddad
فياض: العقد المتبقة لتشكيل الحكومة داخلية وقابلة للتذليل ونتوقع ان تولد قريبا

أكد عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب علي فياض، خلال رعايته افتتاح "ملتقى نبع الحجير السنوي للعام 2020"، "أن الجميع في لبنان ينتظر ولادة الحكومة العتيدة، كي تتمكن من معالجة الأزمة المالية الاقتصادية التي تضغط على اللبنانيين جميعا، لا سيما وأنه كلما تأخر تشكيل هذه الحكومة، كلما زادت التعقيدات على مستويات مختلفة، بما فيها التعقيدات التي نشهدها في الشارع".

ودان فياض "أي اعتداء على المنشآت العامة أو الخاصة، لأن هذا لا يقدم حلولا، وهذا يحمل المجتمع اللبناني والدولي أعباء إضافية في ظل هذا الضغوط المالية والاقتصادية"، كما دان "الاستخدام المفرط للعنف الذي لا مبرر له تجاه المتظاهرين السلميين".

ودعا إلى "عدم إقفال أي طريق أمام المواطنين، لأن هذا الأمر لا يؤدي إلى أي نتيجة، وأحيانا قد يؤدي إلى مضاعفات لا تحمد عقباها كما حصل في بعض المناطق"، وقال: "نحن لا نريد لأحد أن يغلق الطريق كي يفتح الطريق أمام الفتن المذهبية والطائفية أو التوترات بين المناطق والمكونات اللبنانية المختلفة، وعليه، فإن الحل يكمن في الإسراع في تشكيل هذه الحكومة، ونحن نعتقد أن العقد المتبقة ليست عقدا جوهرية، وهي قابلة للتذليل والمعالجة، ولكن الأصل أن اللبنانيين ينتظرون على أحر من الجمر أن تولد هذه الحكومة كي تباشر في معالجة هذه المشاكل المعقدة".

اضاف: "ان تشكيل الحكومة خطوة مطلوبة وضرورية وهي أداة للمعالجة، ولكن هذا لا يعني على الإطلاق أن المشاكل قد عولجت تلقائيا عند ولادتها، لأن المشاكل معقدة ومتراكمة، ونحن ننتظر من هذه الحكومة أن تقدم إجراءاتها ورؤيتها السريعة لمعالجة جذرية تضع حدا للانهيار المالي والاقتصادي الذي يعاني منه البلد، لا سيما وأن الأدوات السابقة كلها استنفذت ولم تعد كافية ومناسبة، وبالتالي فإن المطلوب مقاربة أخرى تجيب على هذه التحديات الكبرى، والجميع ينتظر هذا الأمر، ولا يذهبن أحد إلى تفسيرات تتصل بالتطورات الإقليمية أو الخارجية، فالعقد القائمة داخلية وقابلة للتذليل، ونحن نتوقع لهذه الحكومة أن تولد قريبا إن شاء الله".

من جهة اخرى، شدد فياض على ضرورة حماية محمية وادي الحجير السلوقي الطبيعية، من كل التعديات البيئية لا سيما الثروة الحرجية والحيوانية والينابيع، والسعي لزيادة المساحات الخضراء عبر زراعة الأشجار لا سيما في الحرش الذي شهد حريقا كبيرا العام الفائت".

بدوره أعلن رئيس اتحاد بلديات جبل عامل علي طاهر ياسين عن مشاريع جديدة تم التخطيط لها لتنمية المحمية على الصعيد البيئي، وأطلق على العام 2020 عام تنمية المحمية.

وشكر رئيس لجنة محمية وادي الحجير الطبيعية عبد الحميد الغازي صاحب الرعاية ورئيس الاتحاد على الجهود المبذولة لخدمة المحمية، داعيا زوار المحمية إلى "التعاون في سبيل درء الأخطار عنها".

يذكر ان الملتقى نظمته لجنة محمية وادي الحجير- السلوقي الطبيعية واتحاد بلديات جبل عامل، بمناسبة مرور عشر سنوات على تأسيس محمية وادي الحجير- السلوقي الطبيعية، وجريا على عادتها كما كل عام بالاحتفاء بتفجر نبع الحجير.

 

المصدر: "وكالة الأنباء المركزية"


Voyages Galleon

إقرأ أيضاً

صباح الاثنين: البلد ينزلق إلى الفوضى و"حزب الله" صادر الانتفاضة... سقط النظام
بدر الدين من أمام مبنى تاتش: لاتخاذ ما يلزم من اجراءات لوضع حد لتمادي شقير وإحالته الى القضاء المختص